نشر الوعي في مدارس التعليم العام

يسعى المركز السعودي لكفاءة الطاقة ضمن أهدافه الاستراتيجية لتأسيس وعي عام لدى جميع فئات المجتمع المحلي بأهمية ترشيد ورفع كفاءة انتاج واستهلاك الطاقة في المملكة، ومن أهم الفئات التي يتم استهدافها الفئة العمرية من 6 – 12 سنة وكذلك الفئات بعد 12 إلى 18 سنة .

ولا شك فإن أهم مواطن استهداف هذه الفئة العمرية هي البيئة المدرسية بكافة مراحلها التعليمية ( ابتدائي – متوسط – ثانوي ) حيث من شأنها المساعدة بشكل كبير في تحقيق أهداف تأسيس ونشر الوعي لدى هذه الفئة الهامة حتى تشب عن علم ومعرفة مؤسسة بشكل ممنهج يؤدي إلى اتباع سلوكيات جديدة في المستقبل تسهم في زيادة نشر الوعي حول موضوع كفاءة  الطاقة وترشيدها . 

وقد بدأ المركز منذ تأسيسه في وضع برامج توعوية مختلفة تستهدف هذه الفئة وكانت برامج ناجحة لمسنا من خلالها التفاعل الكبير من قبل الجهات التعليمية ومنسوبيها وكذلك الطلاب حيث تم استخدام عدة أدوات للوصول ووسائل توعوية للوصول إلى الطلاب . 

ويعمل المختصون في المركز حالياً على مبادرة تهتم بنشر الوعي في مدارس التعليم العام وتؤسس لبرامج توعوية مستدامة بين طلاب المدارس وذلك على النحو التالي :

 

وصف المبادرة :

برامج توعوية مستدامة تستهدف طلاب التعليم العام (المدارس الابتدائية والمتوسطة والثانوية في المملكة العربية السعودية) حول أهمية ترشيد الطاقة وآثاره الايجابية على الأسرة والمجتمع .

 

هدف المبادرة :

نشر الوعي بين طلاب التعليم العام عن أهمية ترشيد استهلاك الطاقة وتعزيز الإتجاهات والسلوكيات الإيجابية لديهم .